مـقـالات - أنس القاضي

السيد اليماني وعبيد الرياض

بإمكان الجميع أن يكونوا سادةً وكِراماً، لكن كثيرينَ استطابوا المذلة والعبودية، عبودية تجاه الواقع المتفسخ وتجاه السلطة والهيمنة الأجنبية، فالحرية شجاعة ووعي ومسؤولية والتزام وقضية وجود ومصير، وليس للعبد إلا ما يُفرض عليه متخففاً من التزامات الحُرية. ما الذي يُثير جنون أحزاب (مؤتمر الرياض) حينَ يُذكر اسم السيد الشهيد الحسين، والسيد قائد الثورة، إلا حقدَ العبيد في الحضائر الملكية على الأحرار المنطلقين في سهوب الوطن، لا الحقد على مَن استعبدهم، منذ عامين من ...

  • <<
  • <
  • ..
  • 24
  • >>