مـقـالات

غديـر وكوثر

صلاح الدكاك / لا ميديا - زلالُ غدير خمٍّ فيك جاري تبوحُ بمن تُوالي أو تُواري أتظمأ والولاية فيك تجري سحائب غيثها دون انحسارِ ألم ترَ كيف أنَّا بعد غيٍّ هُدِينا بالمسيرة للمسارِ وآنسنا بليل الطور بدراً طوى الظلماتِ عن وضح النهارِ ...

رعب المطر

عبدالمجيد التركي / لا ميديا - هطل المطر فانكشف الغطاء، واستطعنا رؤية هشاشتنا التي كنا نظنها حصننا الحصين. جاء المطر دون أي استعداد لمواجهته، تماماً كما فعل فيروس كورونا حين داهم العالم فجأة، وبقي العالم عاجزاً يتفرج على أنياب هذا الفيروس ومخالبه وهي تحصد الأرواح بشراهة غير معهودة، واكتفى هذا العالم بإحصاء أرواح الضحايا التي تتصدر نشرات الأخبار كل يوم بأرقام مهولة....

نهب ممنهج بحقد دفين

خالد العراسي / لا ميديا - لا صحوة الضمير ولا الوطنية هي التي جعلت بعض المرتزقة يتحدثون عن نفطنا المنهوب، إنما هي المصالح الشخصية والحزبية التي غلبوها على مصلحة الوطن، فنفطنا وكل ثرواتنا تنهب منذ بدء العدوان، لكن كان للمرتزقة منها نصيب (فتات)، ومقابل هذا الفتات صمتوا بل وبرزوا كمدافعين عن الناهبين في كل مرة كنا فيها نتحدث عن نهب النفط،...

الجدة وتشكيل وجدان الأحفاد

يحيى اليازلي / لا ميديا - إن دور الجدات في تشكيل وجدان الأحفاد ووعيهم الثقافي الحقيقي والخرافي كبير، ولهذا أنصح من كان لديه جدة على قيد الحياة فليكرمها وليحسن إليها، اعترافا لها بالجميل. إن الحكايات التي تقصصها الجدات لأحفادهن هي التي ساهمت بشكل كبير في تشكيل وجدان الأجيال منذ بداية التاريخ الإنساني، وبصورة أكبر مما يساهم الأم والأب...

فضول تعزي

محمد التعزي / لا ميديا - أشهد أن رأس النظام السابق -يرحم الله المسلمين- كان على قدر من الذكاء والدهاء -بدرجة محنشي- ولا يستطيع أديب ولو كان بدرجة صلاح الدكاك الشاعر والناقد أن يخطر بباله أي لقب آخر كما خطر ببال الزعيم هذا اللقب (المحنش)، لأن الزعيم اختار هذا اللقب العملي لأنه في الحقيقة عاش جامعاً بين الحيلة والكذبة والفتنة والغواية والمداراة بديلاً...

  • 1
  • 2
  • 3
  • ..
  • >
  • >>